<
<
<
الرئيسية أصداء دولية مقتل سائقين مغربيين وأخبار تشير الى بصمات المخابرات الجزائرية

مقتل سائقين مغربيين وأخبار تشير الى بصمات المخابرات الجزائرية

12 سبتمبر 2021 - 19:57
مشاركة

هاجمت عصابة من قطاع الطرق شاحنات مغربية زوال يوم السبت 11 شتنبر 2021 بالشمال المالي غير بعيد من صيبا على طريق باماكو وقتلت سائقين على الاقل وكشفت مصادر كانت بعين المكان ان عدة أشخاص بزي عسكري معروفة لدى سكان المنطقة يتزعمها عنصر من البوليساريو متزوج من مالية مشغل من طرف المخابرات الجزائرية المرابطة مع الجيش الجزائري على الحدود المالية لإثارة الفوضى والخوف وسط  أرباب الشاحنات المحملة بالخضر وسلع أخرى لمنع الصادرات المغربية من الولوج الى الأسواق الإفريقية.

وبحسب شهود عيان فإن المهاجمين كانوا مقنعين ويرتدون واقيات من الرصاص ولديهم أجهزة اتصال لاسلكي، كما أنهم لم يقوموا بسرقة أية أغراض، إذ لاذوا بالفرار مباشرة بعد ارتكاب جرمهم. والسفارة المغربية ببماكو على اتصال مع السلطات المختصة في البلدين ومعارف الناقلين المغاربة لاستكمال الإجراءات المطلوبة في هذه الحالات، بما في ذلك طلب فتح تحقيق من طرف السلطات المالية لمعرفة ملابسات الحادث واتخاذ ما يلزم من إجراءات. وفي الوقت الراهن فإن جثتي الضحيتين في طريقهما إلى باماكو.

وفي خبر لموقع اليوم 24 طالبت عائلات السائقين المغربيين الذين لقيا حتفهما بمالي، على إثر هجوم مسلح نفذه مجهولون، نهار يوم أمس السبت، بتدخل السلطات المغربية، لمساعدتهم على ترحيل جثامينهم إلى أرض الوطن، والمساعدة على إجلاء السائق الجريح لاستكمال علاجه بالمغرب.

وقال لحسن بوجنحين لنفس الموقع وهو من أقارب عائلة السائق الراحل باسو حسن، الذي لقي حتفه رمياً بالرصاص من طرف مجهولين، هو وزميله سائق شاحنة مغربية، بأن عائلات الضحايا يناشدون السلطات المغربية للتدخل لترحيل جثث الضحايا، مؤكداً على أن الأوضاع التي يعيشها السواق المغاربة بالبلدان الإفريقية كارثية، وهو ماتأكد بالفعل بعد تعرف اطلاع العائلة على مدى بشاعة الحادث المأساوي الذي تسبب في إنهاء حياة رب العائلة، عن طريق الفيديوهات والصور المرسلة من عين المكان من طرف السواق المغاربة، وهو الأكر الذي دفع بلحسن بوجنحين إلى الإشارة بقوة من خلال حديثه للموقع، إلى أن الأوضاع الأمنية التي تعيشها مالي خطيرة، حيث أصبح السواق المغاربة مهددون بشكل واضح أكثر من دي قبل، بفضل مساعي بعض الجهات التي تكافح من أجل تلويث العلاقة بين المغرب وأشقائه الأفارقة، وهو الأمر الذي يرفضه المغرب الذي يعتز بعلاقاته المثينة بالقارة الإفريقية.

وفي نفس السياق، قالت فاطمة زوجة السائق المهني محمد واكريم المصاب بطلقات نارية على مستوى الساق والكتف، بأنها تناشد السلطات المغربية للتدخل لإجلاء زوجها من الأراضي المالية، بغية استكمال علاجه بأرض الوطن، بعدما نجا من موت محقق من استهداف مجهولين له بالرصاص الحي، وهو ماخلف وفاة زميلين له على الفور.
وحسب نفس المتحدثة، لموقع اليوم 24 فلحسن الحظ تم نقل زوجها لإحدى المستشفيات المحلية عبر سيارة إسعاف، في انتظار نقله للمستشفى المركزي بغية إخضاعه لعملية جراحية وسحب الرصاصات من جسده، مطالبة بضرورة تدخل السلطات المغربية بغية إجلاء زوجها لإتمام علاجه بأرض الوطن.

 

تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً