<
<
<
الرئيسية أصداء دولية الأجهزة الاستخباراتية تحبط هجوماً إرهابياً بطنجة

الأجهزة الاستخباراتية تحبط هجوماً إرهابياً بطنجة

7 سبتمبر 2021 - 16:59
مشاركة

تبين للعالم ولاعداء الوحدة الترابية للملكة المغربية على انه ليس من الصدفة أو فبركة احداث وسيناريوهات للاعلان عن إحباط محاولة إرهابية للجماعات الإرهابية سواء داخل المغرب وخارجه من طرف الاجهزة الامنية المغربية.
يقظة وكفاءة الأجهزة الأمنية المغربية جعلت المواطن المغربي يعيش مطمئنا على سلامته وامن بلاده مقارنة مع بعض الدول التي تعيش انعدام الأمن والاستقرار والخوف من الحاضر والمستقبل المجهول نتيجة التهديدات الارهابية ولما لا الانقلابات .
استقرار أمني واقتصادي واجتماعي نحسد عليه يجعلنا كمغاربة نتشبت بحب الوطن والملك والدفاع عن الوحدة الترابية للملكة المغربية والتصدي لأعداء الوطن والمرتزقة .
صفعة أخرى يتلقاها اليوم أعداء الوحدة الترابية بعد الاعلان على ان عناصر الأمن المغربية بالتعاون مع قوات الأمن الإسبانية ،تمكنت القبض في مدينة طنجة صباح اليوم الثلاثاء 7 شتنبر 2021 على إرهابي مشتبه به كان يخطط لشن هجوم في المملكة.

و حسب وكالة إيفي ، أن مصدرا أمنيا من الشرطة الإسبانية كشف لها أن المشتبه فيه مواطن مغربي كان يحضر لتنفيذ اعتداءات إرهابية باستعمال متفجرات لمهاجمة أماكن سياحية بالمغرب. و يعتبر من بين انصار وممجدي منفذي الهجمات الإرهابية في أوروبا.
الاستقرار الأمني والتنمية الاقتصادية والاجتماعية رهين بمدى كفاءة ويقظة الأجهزة الأمنية لكل بلد .وهذا ما نجده ونلمسه في الأجهزة الأمنية المغربية التي نفتخر بها ويضرب لها الف حساب وسط الأجهزة المخابرتية والأمنية الدولية.
بنفس المناسبة لا بد أن نفتخر كمغاربة بقوة ومصداقية بلدنا وخير مثال على هذا هو تدخل صاحب الجلالة محمد السادس نصره الله لضمان سلامة وامن الفريق الوطني لكرة القدم الذي تواجد في غينيا يوم الانقلاب العسكري. وضمن لهم العودة إلى وطنهم العزيز مع العلم ان غينيا تعيش انقلاب منعت فيه كل الرحلات الجوية و البرية.

ادريس العاشري

تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً