<
<
<
الرئيسية أصداء إقتصادية الجامعة الوطنية للنقل السياحي تستغيث فهل من مغيث

الجامعة الوطنية للنقل السياحي تستغيث فهل من مغيث

17 يونيو 2021 - 9:49
مشاركة

تحت عنوان أفق 2025، نظمت الجامعة الوطنية للنقل السياحي مؤتمراً صحفياً للتبادل مع وسائل الإعلام حول التحليل والتشخيص ورؤية للقطاع على المدى المتوسط. حيث تم تقديم  نتائج البحث الذي أسفر عن تقرير مكثف تم أنجازه من قبل اثنين من الخبراء البارزين، محمد سيتي ومهدي الفقير.

دراسة افق 2025 ، هي فرصة للتبادل مع وسائل الإعلام حول التحليل والتشخيص والتشخيص. رؤية قطاع النقل السياحي ولكن أيضا لتوفير صورة بالأشعة السينية للوضع الحالي الناجم عن الجائحة وتوقف النشاط لمدة 15 شهرا.

وقال عثمان شريف العلمي رئيس الجامعة الوطنية للنقل السياحي في كلمة  أمام حشد من الصحافيين بقاعة الندوات بغرفة التجارة والصناعة والخدمات لجهة الدارالبيضاء سطات ملتزمين بالاجراءات الاحترازية قال: لقد أظهرت الأزمة الحالية وجود مجموعة من الاختلالات والنقائص، وكان لها تأثيرها السلبي على الاقتصاد الوطني وخاصة النقل السياحي بجميع مكوناته.

وقال أيضا بأن قطاع النقل السياحي يحتاج أكثر من أي وقت مضى إلى دعم كبير للغاية من جميع أصحاب المصلحة ، من أجل دعمه ومساعدته في التغلب على هذه المرحلة من المطالبات بأقل قدر من الضرر والاستعداد لمرحلة إحياء النشاط. وفقًا للدراسة ، ونفترح تدابير ذات طبيعة مالية تدعو إلى تخفيف عبء الديون ، والتي تحتل مكانًا مهمًا وأولوية في الجهود التي يتعين القيام بها لإصلاح القطاع من أجل الحد من آثار الأزمة  من جهة وتعزيز ظروف الانتعاش من خلال التغلب على الصعوبات الإدارية والتنظيمية.

وهي أيضًا إجراءات إدارية وتنظيمية تستند إلى دعم من الجهاز الإداري على المستوى التنظيمي والإجرائي. ولتحقيق هذه الغاية ، يتوقع المشغلون تدابير التسهيل ، ولا سيما تجاهل مدة الإغلاق كجزء من المدد والموافقات والتراخيص وتسهيل إجراءات تجديد وثائق السيارة.

أن إحياء السياحة -يقول رئيس الجامعة – يتطلب “بشكل حتمي” نهجًا جديدًا ورؤية “مناسبة”. ومن بين العوامل الرئيسية لإحياء هذا القطاع ، أوصى رئيس الجامعة بإعادة التفكير في المواصفات الفنية ، وكذلك وضع قرار جديد بالموافقة على الشركة السياحية. وقال “في ختام نتائج هذه الدراسة ومن أجل الحد من الآثار السلبية للأزمة الحالية وتهيئة الظروف لتعافي القطاعات ، فإننا نقترح توصيات تشغيلية تستند إلى منطق بناء وموضوعي”. على وجه الخصوص القسم المصرفي الذي يركز على إعادة الهيكلة وإعادة التصنيف مع الإعفاء من الفوائد المؤقتة والمتأخرة.

شارك في هذه الندوة كل من  السيد ياسر عادل رئيس غرفة التجارة والصناعة والخدمات الدارالبيضاء سطات، السيد رشيد بوعمرة نائب رئيس الجامعة والسيد خالد مهيب الأمين العام  والخبيران الذين انجزا  التقرير  أفق 2025 محمد سيتي ومهدي الفقير.

وقد ثمنوا عاليا التعليمات الملكية السامية التي أصدرها صاحب الجلالة الملك محمد السادس، والمتعلقة بتسهيل عودة المغاربة المقيمين بالخارج، لقضاء عطلهم في بلدهم الأم.

تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً