<
<
الرئيسية أصداء الجمعيات تتويج فريق الطاس بكأس العرش لأول مرة في تاريخه

تتويج فريق الطاس بكأس العرش لأول مرة في تاريخه

19 نوفمبر 2019 - 11:54
مشاركة

توج فريق الاتحاد البيضاوي بلقب كأس العرش لكرة القدم موسم 2018/2019، بعد فوزه عشية الاثنين 18 نوفمبر 2019 وهو يوم عيد الاستقلال المجيد ، في المباراة النهائية التي احتضنها الملعب الشرفي بوجدة على فريق حسنية أكادير .

وسط هتافات وتصفيقات آلاف الجماهير التي قدمت من مختلف ربوع المملكة لتتبع العرس الكروي وتشجيع الفريقين المتباريين،للفوز بكأس العرش لموسم 2018/2019 التحق صاحب السمو الملكي الأمير مولاي رشيد بالمنصة الشرفية.

وبعد تحية العلم على نغمات النشيد الوطني، توجه صاحب السمو الملكي الأمير مولاي رشيد إلى أرضية الملعب حيث تقدم للسلام على سموه أعضاء المكتب المديري للجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، وطاقم التحكيم بقيادة الحكم عادل زوراق، ومسيرو ولاعبو فريقي حسنية أكادير والاتحاد البيضاوي.

وبعد أخذ صور تذكارية للفريقين وطاقم التحكيم مع صاحب السمو الملكي الأمير مولاي رشيد، أعطى سموه الانطلاقة الرسمية للمباراة قبل أن يلتحق سموه مجددا بالمنصة الشرفية لتتبع أطوارها.

وفي أعقاب هذه المباراة سلم صاحب السمو الملكي الأمير مولاي رشيد كأس العرش لكرة القدم داخل القاعة لعميد فريق الفتح السطاتي، الفائز بلقب رابع دورة على حساب فريق المدينة العليا القنيطرة بنتيجة (5-4)، وكذا كأس العرش لكرة القدم النسوية لعميدة فريق الجيش الملكي الفائز على فريق شباب أطلس خنيفرة بنتيجة (4-0) قبل أن يسلم سموه كأس العرش لعميد فريق الاتحاد البيضاوي الفائز على فريق حسنية أكادير بنتيجة (2-1).

نادي الاتحاد اللياقي الرياضي Tihad Athlétique Sport و المعروف بالاتحاد البيضاوي (الطاس TAS) هو نادٍ رياضي مغربي من مدينة الدار البيضاء، وممارس في دوري الدرجة الثانية المغربي. من بين أعرق الأندية المغربية التي ساهمت في الحركة الوطنية برجالاتها ومؤسسيها، وسجلت حضورا قويا بلاعبيها الكبار برسم البطولات الوطنية واللقاءات الكبيرة، أمثال: نومير، بوشعيب ،المسكيني، مضناك، الغزواني، بوأسة،محمد سعيدين و عبد اللطيف سعيدين و عبد الله سعيدين المشهورين في الحي المحمدي (” بالاخوة الزيتوني “), مولاي عبد الله، الزاز الحسين، الحارسان صالح وخليفة، المهدي ملوك، عثمان، مصطفى سبيل وغيرهم، فريق الاتحاد البيضاوي الذي عرف تراجعا كبيرا خلال السنوات الماضية، إثر نزوله لقسم الهواة، بسبب غياب مسيرين في مستوى حجم الطاس TAS، ليعانق المجموعة الثانية من جديد بعد جهد كبير، لكنه لم يفلح في تلبية طموحات أبناء الحي المحمدي، بسبب حسابات ضيقة وخلافات أثرت على مردودية اللاعبين.

يعتبر نادي الاتحاد البيضاوي فريق منطقة الحي المحمدي بالدار البيضاء. وهو الحي الكبير الوحيد بالمغرب بكامله الذي مثله فريقين بالقسم الأول، أولهما فريق الاتحاد البيضاوي الغني عن التعريف وكذا نادي شباب الصخور السوداء. في سنة 1947 قرر بعض من رجال الحي المحمدي وهم محمد العبدي ومحمد الأخضر وعبد الرحمن اليوسفي الوزير الأول سابقا تأسيس نادي يمثل ساكنة الحي ويشرفها أحسن تمثيل، في ظل هيمنة الرجاء والوداد آنذاك على الكرة البيضاوية كان من الصعب تأسيس فريق ينافس الإثنين، لكن رجال الحي المحمدي نجحوا نوعا ما في خلق فريق قوي استحوذ على قلوب وعشاق ساكنة الحي المحمدي. كان من بين رجالات الفريق السيد العربي الزاولي.الذي تقلد مهمة الرئاسة والتدريب معا، توفي هذا الأخير تاركا فريقا كبيرا خلفه، وثم تكريمه بتمسية ملعب الفريق الحالي باسمه، لكن منذ وفاة العربي والفريق في حالة مد وجزر من خلال نتائجه.

 

تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً