<
<
<
الرئيسية أصداء الجالية حضور وازن للبروفسور محمد تقي الله الشيخ ماء العينين بساحة تروكاديرو

حضور وازن للبروفسور محمد تقي الله الشيخ ماء العينين بساحة تروكاديرو

17 نوفمبر 2019 - 19:26
مشاركة

باريس : فاطمة بلعربي

ندد الآلاف من مغاربة أوروبا، يوم الأحد 10 نونبر 2019 بساحة “تروكاديرو” الباريسية، عن تنديدهم الشديد بتدنيس العلم الوطني  خلال مسيرة نظمت في العاصمة الفرنسية يوم 26 أكتوبر الماضي،

وتم تنظيم هذا التجمع، الذي دعت إليه المناضلة فاطمة بلعربي  بتعاون مع عدة جمعيات أخرى وتزامن مع الاحتفال بالذكرى الـ44 للمسيرة الخضراء المظفرة حيث تميز بمشاركة 3500 شخص من أفراد الجالية المغربية المقيمين بفرنسا وفي عدة بلدان أوروبية أخرى، خاصة إسبانيا وألمانيا وهولندا وبلجيكا، الذين جاؤوا من أجل استنكار فعل حقير يتنافى مع التشبث الراسخ لمغاربة العالم ببلدهم الأصلي، الذي يشكل فيه العلم الوطني أحد الرموز القوية..

وكان من ابرز المشاركين في هذا التجمع البروفسور محمد تقي الله الشيخ ماء العينين، حيث صرح بان كل هؤلاء المشاركين الذين جاؤوا من جميع جهات اوروبا هم السفراء الحقيقيون الذين يمثلون بلدهم المغرب خبر تمثيل في كل المناسبات الوطنية ويدافعون عن الثوابت الوطنية بالغالي والنفيس و أضاف ان المهاجر يعتبر سفيرا للمغرب فعلى الإدارة المغربية العناية به من يوم دخوله بلده الأم حتي مغادرته.. وذلك بتسهيل جميع المساطير الادارية…وأشار البروفيسور في كلمة أمام المنابر الإعلامية بساحة تروكاديرو أن  ذكرى  المسيرة الخضراء، هي مناسبة وطنية ليس فقط لاستحضار منعطف حاسم في مسار استكمال الوحدة الوطنية ولكن أيضا لترصد ما تحمله الذكرى المجيدة من قيم الوطنية الحقة وما يدور في فلكها من تضحية ونكران الذات، ومسؤولية وكفاح ونضال، وتعبئة جماعية دفاعاً عن الوطن وعن ثوابت الأمة كما أن الأقاليم الجنوبية بعد استرجاعها أصبحت فضاء للأوراش التنموية الاقتصادية والاجتماعية والثقافية والرياضية، مما يُعزز إشعاع الصحراء كمركز اقتصادي وحلقة وصل بين المغرب وامتداده الإفريقي،

الجدير بالذكر أن الشيخ ماء العينين تقي الله له مزايا جليلة ومفيدة دفاعا عن الوحدة الترابية أمام هيئة الأمم المتحدة و أيضا مشاركته الفعلية في عدة مؤتمرات منظمة من طرف الوحدة الإفريقية، وكذلك دفاعه داخل المنظمات الدولية الحقوقية ، كما نذكر مشاركته الفعالة في إتحاد البرلمانات الدولي و الذي نال كعربي وحيد ميدالية أوسلو في هذا الشأن دفاعا عن المؤسسات الدستورية وحقوق الإنسان، كما ترأس وفود كثيرة ووازنة شقت طريقها إلى أسيا و أفريقيا و أوروبا دفاعا و توضيحا لملف القضية الوطنية، كما قام بتبليغ رسائل من طرف جلالة الملك الحسن الثاني رحمه الله إلى العديد من رؤساء الدول..

   ومحمد تقي الله الشيخ ماء العينين هو مؤسس ورئيس المنتدى العالمي للتضامن الإنساني والمستقبل، ، حائز مؤخرا على جائزة الشيخ عيسى بن علي آل خليفة للعمل التطوعي في دورتها التاسعة، وذلك نظير الخدمات التطوعية التي يقدمها على المستويات التضامنية والإنسانية

أستاذ باحث – حاصل على الإجازة في القانون من جامعة محمد الخامس بالرباط – دبلوم الدراسات العليا في قانون الشغل – دبلوم الدراسات العليا في القانون المدني – دكتوراة الدولة – أستاذ بجامعة محمد الخامس – أستاذ بالمدرسة الوطنية للإدارة العمومية – أستاذ بالمعهد العالي للصحافة – نائب برلماني : مجلس النواب (1977-1993) – عضو المجلس الخاص لجلالة الملك للشؤون الصحراوية – الناطق الرسمي لمجموعة نواب الأقاليم الصحراوية المغربية أمام اللجنة الرابعة للأمم المتحدة – عضو نائب رئيس لمؤتمر الاتحاد البرلماني – عضو المجلس الدستوري (1994) – محاضر – وشحه صاحب الجلالة الحسن الثاني بوسام العرش..

 

 

 

 

               

 

تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً