<
<
<
الرئيسية أصداء الجالية ” جاكي كادوش” رئيس الطائفة اليهودية بمراكش ينظم افطار التسامح

” جاكي كادوش” رئيس الطائفة اليهودية بمراكش ينظم افطار التسامح

5 مايو 2019 - 12:32
مشاركة

تعد امارة المؤمنين بالمغرب الأساس الصلب لتشكل لبنات المجتمع المغربي بمختلف أطيافه و أديانه و لغاته و ثراته…المبني على تماسك أفراده و تآزر مجموعاته في اطار من التضامن  و التعاون . و التسامح و التعايش. و تحقيق الأمن و الأمان و السلم و السلام.

 ان الأمن الذي تنعم به المملكة المغربية في ظل امارة المؤمنين يتعدى كل الأبعاد  و يتخطى كل الحدود الى ما هو روحي وجداني يشد اليه الأرواح و تخضع له النفوس ببراءة و عفوية.

ان لحضور امارة المؤمنين في الوجدان, و تركزها في النفوس نابع من مكانة أمير المؤمنين الرمزية و الدلالية, حضور جعل  من جلالته يتربع في قلوب رعاياه الأوفياء.

وتعد العناية المولوية لأمير المؤمنين الملك محمد السادس نصره مصدر اغناء لهذا التنوع و التعدد الذي يعطي ثراء لتاريخ المملكة, و يغني حاضرها, و يرسم أفقا منفتحا رحبا للمستقبل في اطار الوحدة و اللحمة التي تعد رمز فخر للأمة, و ضمان استمرارها و استقلالها و صمودها ضد نزعات الانفصال, و دحر أعداء وحدتنا. لذلك تسعى الطائفة اليهودية بالمغرب الى الانخراط الفعال و الايجابي من منطلق الانتماء على اساس مواطنة كاملة الحقوق و الواجبات. و تبصم الطائفة اليهودي بمراكش على الحضور القوي داخل النسيج الاجتماعي المغربي كوحدة لا تتجزأ من كيانه و بنيانه.

و يعد المحترم جاكي كادوش من أبرز الشخصيات التي ضحت من أجل خلق روابط قوية لليهود بوطنهم و حثهم على الاندماج فيه بما يخدم مصالح المملكة المغربية, و الحفاظ على ذاكرته و هويته و تراثه  و ذلك  خلف القيادة الرشيدة لمولانا أمير المؤمنين الملك محمد السادس نصره الله.

و تشكل المناسبات الدينية و الوطنية فرصة حقيقية لابراز مدى التضامن بين أفراد الشعب المغربي قديما و حديثا, و يعد رمضان أبرز هذه  اللحظات الفريدة نظرا لمكانته في  الاسلام, و ايضا  من خلال تشبث المغاربة بهويتهم, فتنطلق عمليات الاحسان و التكافل بين مكوناته على اوسع نطاق لتشمل كل الديانات على ارضه رعاية لحرمة هذا الشهر,  و مراعاة  لمشاعر المسلمين.

و بهذه المناسبة تستعد الطائفة اليهودية بمراكش خلال الأيام القليلة المقبلة الى اطلاق موعد سنوي للتسامح يتضمن انشطة و برامج تضامنية مختلفة, و يعد افطار التسامح التقليد العريق الذي يعكس مدى تعلق هذه الطائفة بوطنها و تشبثها بأصالتها و انتمائها الى حاضرة بلاد الشرفاء مقام الرجال السبعة. و في هذا السياق و في  اطار الرعاية التي يوليها مولانا أمير المؤمنين نصره الله لرعاياه الأوفياء و تعليماته السامية لتنظيم انتخابات الهيئات التمثيلية للجماعات اليهودية المغربية.

و بمناسبة شهر رمضان الكريم و على اثر استقبال مولانا أمير المؤمنين نصره الله  لبابا الفاتيكان فرنسيس خلال زيارته التاريخية للمملكة المغربية  يتشرف الاتحاد الدولي الدبلوماسية الموازية و الاعلام و جمعية مولاي علي الشريف للثقافة و التراث و التنمية و المرصد الدولي للاعلام و الدبلوماسية الموازية (تارودانت) بالمشاركة في لقاء التسامح المنظم برعاية المحترم جاكي كادوش تحت شعار: “الدبلوماسية الروحية في ظل إمارة المؤمنين” و تجدر الاشارة الى ان هذا البرنامج سيعرف تنظيم  فطور التسامح الذي تقدمه الطائفة اليهودية بمراكش.

و بهذه المناسبة سيمنح درع المواطنة لجاكي كادوش المحترم على خدماته النبيلة المتمثلة في التعايش والتسامح وفقًا للرؤية الحكيمة و السديدة  لصاحب الجلالة الملك محمد السادس خفظه الله و نصره. و ذلك يوم الأحد  19 ماي 2019 بمقر الطائفة اليهودية بمراكش.

سعيد الكراين

تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً