الرئيسية أصداء إقتصادية حرمة الله محمد الأمين الشخصية المسكونة بحب الوطن والناس

حرمة الله محمد الأمين الشخصية المسكونة بحب الوطن والناس

3 مارس 2019 - 22:07
مشاركة

الداخلة : المصطفى بلقطيبية

 بعد النجاح المنقطع النظير الذي  لقيه حزب التجمع الوطني للأحرار بمدينة الداخلة سافر وفد يتراسه  رشيد الطالبي العلمي، وزير الشباب والرياضة وعضو المكتب السياسي للحزب رفقة  محمد الامين حرمة الله المنسق الجهوي لحزب التجمع الوطني للاحرار بجهة الداخلة وادي الذهب وذلك من اجل المشاركة في أشغال المؤتمر الوطني العادي الثاني لحزب الاتحاد من أجل الجمهورية الموريتاني بنواكشوط وبنفس المناسبة عقد الوفد التجمعي عددا من الاجتماعات مع سياسيين موريتانيين بارزين، في إطار تعزيز العلاقات المتميزة بين البلدين، بعد أن كادت تصريحات حميد شباط الامين العام السابق لحزب الاستقلال ان تعصف بهذه العلاقات الاخوية ”

ويعد السيد حرمة الله محمد الأمين الشخصية البارزة في التحاور خاصة مع خصومه حيث لا يترك الباب موصوداً أمام أية مشكلة يواجهها ولو كانت على درجة عالية من الصعوبة والتعقيد ولأن الرجل أثبت جدارة منقطعة النظير خلال اجتماع لجنة المصائد بالإتحاد الأوربي المرتبط بعملية تجديد إتفاق الصيد البحري بين المغرب والإتحاد الأوربي حيث قدم عرضا قويا باللغة الإسبانية معتمدا على منطق الأرقام الشرعية الحقيقة لتمثيلية ساكنة الصحراء  الشيء الذي اربك حسابات وفد البولزاريو ومحاميه

فالحوار قيمة إنسانية ووطنية، ولا يعرف أهميتها إلا من هو مسكون بحب الوطن والناس، لأن الحوار هو القرب من الناس ومعايشة همومهم ، وتلمس معاناتهم، والمجتمعات التي تتطلع للتنمية وتحقيق الأمن والاستقرار، لابد ان تكون هي الأحوج إلى الحوار منه إلى التمترس والاقتتال، لأن الحوار بالكلمات هو المدخل الآمن لتحقيق السلام الاجتماعي وهذا هو شعار السيد حرمة الله محمد الأمين الذي اصبحت ساكنة جهة الداخلة وادي الذهب تكن له كل الإحترام والتقدير لما يقوم به لصالح السكان وخاصة الشباب .فهو رهن إشارة الجميع دونما تمييز أو إقصاء

وقد أثبت التجمع الأخير لحزب التجمع الوطني للأحرار بالداخلة تحت تحت شعار “النموذج التنموي الجديد من أجل مغرب قوي ومتضامن”  بحضور عزيز أخنوش رئيس الحزب  مدى قوته السياسية ، خاصة في الأقاليم الجنوبية، حيث حضره أكثر من 4000 شخص من مختلف الأعمار. اثبت هذا التجمع مدى مكانة هذه الشخصية الفذة في جهة الداخلة وادي الذهب..

ويشغل حرمة الله محمد لمين منصب رئيس الجمعية المغربية لارباب مراكب ومصانع الصيد السطحي ورئيس الجمعية الوطنية للتصبير كما يترأس المكتب الجهوي للاتحاد العام لمقاولات بالأقاليم الجنوبية للمملكة.

والسيد محمد الأمين ينتمي إلى أسرة مغربية صحراوية مرموقة ، وقد تركت اسرته سجلا حافلا بالكفاح والمقاومة من أجل الدفاع عن الوطن وطرد المستعمر  الإسباني الغاشم من الإقاليم الجنوبية ، فضلا عما تحظى به عائلته من تاريخ مشرف وعلاقات طيبة مع الآخرين..

تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً