الرئيسية أصداء إقتصادية مجموعة مدارس رياض لنوبل رائدة في مجال التعليم والتربية

مجموعة مدارس رياض لنوبل رائدة في مجال التعليم والتربية

12 ديسمبر 2018 - 20:11
مشاركة

مجموعة مدارس رياض لنوبل هي مؤسسة تعليمية وتربوية في مستوى ما يتمناه كل تلميذ وكل طالب او ولي أمر هذا ان دل على شيء فإنما يدل على حرص المؤسسة على تبوء الصدارة من خلال جلب أطر دو كفاءات عالية.. ويوجد على رأسها المدير العام الأستاذ نبيل أفتاش فهو رجل محنك ودو خبرة كبيرة في ميدان التعليم مع غيرته على أبناء وبنات المؤسسة والحرص على أخلاقهم .

كما أن الأستاّذ فتاش حريص على نموها بشكل أفضل مما يجعله مهتما دائما بتطوير مدرسته من كل الجوانب

وشعاره الدائم هو توفير الوسائل التعليمية الحديثة وعدم تكدس الفصول وإشراك أولياء  الأمر  في العملية التعليمية

فمجموعة مدارس رياض لنوبل تعتني بالتلميذ والطالب والمعلم على حد سواء لأنها تنظر للطالب والمعلم على انهم استثمار ويجب تنميته والمحافظة عليه .

كما أن الأنشطة  والبرامج الترفيهية التي يشارك فيها الطالب تساعده على بناء شخصيته وتنمية مهاراته وهواياته.

وفي لقاء مع المدير العام الأستاذ فتاش صرح لنا على أن البرامج المتعددة الترفيهية ذات تأثير ايجابي على الأطفال والطلبة وتلعب دوراً مهماً في نموهم نمواً متزناً متكاملاً وصقل شخصياتهم بما تتضمنه من دورات تدريبية، ومسابقات مختلفة، وأوارش عمل متعددة، ورحلات علمية، وحفلات، ولقاءات رياضية متعددة

كما أكد أن هذه البرامج لها نتائج ايجابية على الطلبة كونها فرصة كبيرة لمعالجة بعض المشكلات علاوة على التوترات التي تنشأ بفعل الاتصال مع الآخرين وعدم الألفة مع الزملاء، لافتاً إلى أن الاشتراك في نشاط واحد يقرب بين الزملاء في المدرسة..

وأوضح أن المدرسة تركز على الأنشطة الموازية لاعتبارات عدة منها أنها تساعد على تكوين نموذج القدوة الحسنة لدى الطلبة واكتسابهم مهارات الخطابة والحوار وحسن تقدير المواقف، وتمكنهم من الإبداع في المهارات الأساسية ومهارات الانتباه السريع، وسرعة البديهة وتوزع الانتباه والمهارات الاجتماعية، كما تعمل هذه البرامج على تعزيز مفاهيم الصحة العامة والصحة البدنية، والعناية بالبدن وتجنب الإصابات والأمراض من خلال حصص رياضية في كرة القدم ورياضة الدفاع عن النفس.

كما ان المؤسسة تهتم بالأنشطة الفنية كالمسرح والرسم وتنظيم المسابقات المتعددة مثل مسابقة اجمل لوحة، واجمل قصيدة وتقوم المدرسة بإعداد نشاطات تتعلق بالثقافة الدينية والاجتماعية.

والمؤسسة تنبني على الاسس التالية منها إعداد جيل متعلم قادر على مواكبة متطلبات العصر ..تلبية رغبات أولياء الأمور و الإسهام مع البيت في تنشئة جيل قادر على تحمل المسؤولية و الإعتماد على النفس.. غرس و تنمية القيم الإسلامية، و ترسيخ العادات العربية الأصيلة في نفوس أبنائنا الطلبة و الطالبات..اكتشاف الطلبة الموهوبين و المتفوقين و إعداد قاعدة بيانات لمتابعتهم و رعايتهم..  و العناية بالطلبة الضعاف و تحسين مستواهم..

تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً